اخبار الامارات

مبادرة لتفعيل المساهمة الاقتصادية لـ «مجموعات الأعمال» في دبي

عقد رئيس مجلس إدارة غرف دبي، عبدالعزيز الغرير، اجتماعاً افتراضياً مع رؤساء وممثلي مجموعات الأعمال المنضوية تحت مظلة غرفة تجارة دبي، بمشاركة أكثر من 45 مشاركاً وحضور المدير العام لغرف دبي، حمد بوعميم.

وكشفت غرفة تجارة دبي أنها تعمل على مبادرة نوعية تختص بمجموعات الأعمال تشمل إعادة بلورة دورها وتفعيل مساهمتها الاقتصادية لتكون لاعباً رئيساً في صناعة مستقبل الأعمال في دبي، مشيرة إلى أن المبادرة سيُعلن عنها خلال العام الجاري.

دور القطاع الخاص

وبحث اللقاء جوانب مبادرة لتفعيل مساهمة القطاع الخاص في دعم منظومة الأعمال، وتحسين كفاءتها، وتعزيز تنافسية بيئة الأعمال، وجاذبيتها للاستثمار بمختلف المجالات، ومناقشة توصيات تسهل ممارسة الأعمال، وضمان توحيد أصوات العاملين في المجالات الاقتصادية لما فيه مصلحة القطاعات المستهدفة.

مجموعات الأعمالوقال الغرير إن مجموعات الأعمال تلعب دوراً مهماً في تعزيز مسيرة النمو الاقتصادي في دبي، إذ تعتبر مكوناً أساسياً لمجتمع الأعمال، وشريكاً استراتيجياً أساسياً لا غنى عنه في صناعة مستقبل الأعمال في الإمارة.

وأكد الغرير حرص الغرفة على خدمة مصالح مجموعات الأعمال، وتعزيز وصولهم للجهات الحكومية المعنية، بما يختص بالتشريعات والقوانين والخدمات، والتسهيلات، والمبادرات والتحديات والفرص.

 

منظومة العمل

واستعرض الغرير أمام رؤساء مجموعات الأعمال، التغييرات الأخيرة في منظومة العمل في غرف دبي، وتأثيرها الإيجابي في دعم مجموعات الأعمال، كاشفاً أن غرفة تجارة دبي تعمل على مبادرة نوعية تختص بمجموعات الأعمال، تشمل إعادة بلورة دورها وتفعيل مساهمتها الاقتصادية، لتكون لاعباً رئيساً في صناعة مستقبل الأعمال في دبي.

وأوضح أن المبادرة سيُعلن عنها خلال العام الجاري، وستُشكل نقلة استثنائية في طريقة تنظيم وإدارة مجموعات الأعمال على مستوى العالم.

 

نموذج دبي

وأكد للمشاركين في اللقاء، التزام الغرفة بدعم كل القطاعات الاقتصادية، ومساعدة الشركات ومجموعات الأعمال على أن تكون صوت قطاعاتها والممثل الحصري للشركات العاملة فيها، مشيراً إلى أن الشراكة الحقيقية مع القطاع الخاص أولوية قصوى على سلم أولويات الغرفة خلال الفترة المقبلة، مؤكداً أن دبي نموذج ناجح وحيوي للشراكة الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص.

28 مجموعة أعمال

يُشار إلى أنه تعمل تحت مظلة غرفة تجارة دبي 28 مجموعة أعمال تمثل أكثر من 30 قطاعاً اقتصادياً مهماً في الإمارة، حيث تعتبر غرفة تجارة دبي من أكبر غرف التجارة العالمية في عدد العضوية مع تخطي عدد أعضائها حاجز 300 ألف شركة.

وتسهم مجموعات الأعمال منذ تأسيسها في الدفع بالحركة التجارية والاستثمارية في الإمارة، من خلال الاستثمار في القدرات والإمكانات والخبرات، لتعزيز الميزة التنافسية لمجتمع الأعمال في دبي.

وتركز غرفة تجارة دبي على الحوار مع مجموعات الأعمال ومتابعة شؤونها ودراسة توصياتها للتعرف إلى أولوياتها واهتماماتها، ومساعدتها في تطوير أعمالها داخلياً وخارجياً، ومواجهة المنافسة العالمية المتزايدة، وتسهيل مشاركاتها في الفعاليات الإقليمية والدولية ذات الصلة بأنشطتها، وفي استكشاف الفرص الجديدة لها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى