اخبار الامارات

فرار المسلح.. 3 قتلى إثر إطلاق نار بولاية واشنطن

قُتل ثلاثة أشخاص، الثلاثاء، إثر إطلاق نار وقع في مدينة ياكيما بولاية واشنطن الأميركية، يأتي عقب عمليتي إطلاق نار جماعيتين مماثلتين أوقعتا منذ السبت 18 قتيلاً.

وقال قائد شرطة ياكيما مات موراي، إنّ المأساة وقعت داخل متجر بقالة قرابة الساعة الثالثة والنصف من فجر الثلاثاء.

وأضاف للصحافيين أنّ مطلق النار واسمه غاريد هادوك (21 عاماً) لاذ بالفرار وهو مسلّح و”يشكّل خطراً على السكّان”.
وأكّد قائد الشرطة أنّ المحقّقين يجهلون حتى الساعة دوافع المهاجم، مشيراً إلى أنّ إطلاق النار خلّف ثلاثة قتلى.

وبحسب موراي فإنّ إطلاق النار حصل فجأة من دون سابق إنذار إذ “لم يقع أيّ نزاع واضح بين الناس” الذين كانوا في المكان.

وبحسب تسجيلات كاميرات المراقبة في متجر البقالة فقد “دخل الرجل وراح يطلق النار فحسب”، وفقاً لقائد الشرطة.

وأضاف موراي أنّ المسلّح “خرج بعدها من المتجر وأطلق النار على أحد الضحايا ثم اجتاز الشارع وأطلق النار على شخص آخر على ما يبدو”.

بعدها، سرق المهاجم سيارة وفرّ على متنها.

وأطلقت شرطة ياكيما عبر حسابها على تويتر نداءات للسكّان ناشدتهم فيها توخّي الحذر.

وشدّدت الشرطة في تحذيراتها على أنّ “المشتبه به مسلّح وخطير… لا تقتربوا منه”.

ونشرت إدارة شرطة ياكيما صور المسلح المشتبه به على حسابها على فيسبوك، معلنة بدء عمليات البحث عنه.

وفي وقت سابق من الثلاثاء، جدد الرئيس الأمريكي جو بايدن مطالبته الكونغرس، بحظر الأسلحة الهجومية، في أعقاب حوادث إطلاق نار متعاقبة بالولايات المتحدة، خلال الأسبوع الماضي.

وأمس، قُتل 7 أشخاص وأصيب 3 آخرون بجروح خطيرة، في حادثي إطلاق نار شمالي ولاية كاليفورنيا الأميركية.

ووقع الحادثان في مزارع قريبة من بعضها جنوب سان فرانسيسكو، حسب ما نقلت قناة الحرة الأميركية.

ويأتي هذا الحادث بعد يومين من قتل رجل من أصول آسيوية (72 عاماً)، 11 شخصاً داخل قاعة للرقص قرب لوس أنجلوس خلال احتفال بمناسبة رأس السنة الصينية القمرية الجديدة.
 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى