اخبار الامارات

إخلاء سبيل لبناني اقتحم بنكاً واحتجز رهائن للحصول على أمواله

قالت مجموعة قانونية وشقيق رجل كان قد احتجز رهائن في الأسبوع الماضي في بنك ببيروت في محاولة للوصول إلى مدخراته التي جُمدت بعد الانهيار المالي للبلاد في 2019 إن قاضياً أمر بالإفراج عن الرجل.

ودخل بسام الشيخ حسين (42 عاما) فرع بنك فدرال اللبناني في حي الحمراء ببيروت قبيل ظهر يوم الخميس الماضي، وهدد الموظفين بسلاح ناري، ولم يوافق على المغادرة إلا بعد أن تعهد البنك بمنحه 35 ألف دولار من إجمالي وديعته التي تتجاوز 200 ألف دولار.

وقال حينها إنه بحاجة إلى الأموال لدفع قيمة فواتير المستشفى لأحد أقاربه.

وقال شقيقه عاطف لرويترز ومجموعة المراقبة القانونية (ليجال أجندة) إن بسام اعتُقل الخميس بعد الإفراج عن جميع الرهائن الستة لكن أطلق سراحه عصر اليوم الثلاثاء دون توجيه أي اتهام إليه.

وأضاف عاطف أن آخاه ينال الآن قسطا من الراحة مع عائلته مضيفا أنه لم يتم توجيه أي اتهام له.

وقال فؤاد دبس، المحامي الذي تولى الدفاع عن حسين الأسبوع الماضي، إن البنك وجه إليه اتهامات يوم الجمعة وأسقطها بحلول اليوم الثلاثاء.

وأضاف أنه لا يزال من الممكن أن تجهز النيابة العامة اتهامات أخف له.

وتابع: “نأمل ألا يكون هذا على حساب حصوله على باقي الأموال في حسابه”.

وقال حسن حلاوي، رئيس الفرع الذي وقع فيه الحادث، إنه ليس لديه تعليق على ما إذا كان يجب أن يتعين توجيه اتهامات له لكنه أكد أنه لا أحد يقبل ما حدث في البنك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى