اخبار مصر

المعبود “بس”.. قدسه المصريين القدماء واعتبروه رمزًا للفكاهة


10:24 ص


الثلاثاء 28 سبتمبر 2021

قنا-عبدالرحمن القرشي:

في ساحة المتحف المفتوح بمعبد دندرة غرب محافظة قنا، يجلس الإله بس على كرسيه الحجري، مفتول العضلات له لحية كبيرة منتفخ الوجنتين ولسانه يخرج من فمه.

ويعد الإله “بس” والذي جرى نحته على هيئة قزم، أحد الرموز المقدسة للفكاهة لدى الفراعنة.

ويرى علماء المصريات أن خفة دم الشعب المصري ما هي إلا امتداد طبيعي لروح الفكاهة التي قدسها المصريون القدماء، وجعلوا لها رمزًا مقدسًا كالإله “بس”.

ويحظى تمثال الإله “بس” باهتمام كبير من قبل السائحين، فبعض السائحين يزور معبد دندرة خصيصًا لمشاهدة التمثال والتقاط الصور معه.

0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى