اخبار البحرين

مساجد لا تمتلك وثائق ملكية حديثة.. و«بلدي المحرّق»: تعطيل لمحاولات تطويرها

طالب مجلس بلدي المحرق في جلسته قبل قليل بضرورة إيجاد حلول جذرية لمشكلة العقارات القديمة والمساجد التي لا تملك وثائق.

واعتبر البلديون أن عدم وجود وثائق لتلك المساجد يعيق عملية إعادة بناءها ويعطّل محاولات تحديثها وتطويرها.

وجاء ذلك ردًا على خطاب وزير الأشغال والبلديات والتخطيط بشأن توصية المجلس بإضافة عنوان فرعي لمسجد الشيخ محمد «العين العودة» بسماهيج، حيث قال الوزير بأنّ إصدار أي عنوان يتطلب وجود ترخيص بناء، ويتم إصدار العنوان بحسب طبيعة الاستخدام المرخص في إجازة البناء، كما لا يتم إصدار عنوان للأراضي المسوّرة أو الأراضي الفضاء بحسب الإجراءات المتبعة في البلدية واشتراطات هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية.

وقال المجلس بأن رفض مثل هذه الطلبات بسبب عدم وجود وثيقة ملكية حديثة هي ظاهرة متكررة، لا سيما في المحرق وفي المحافظة الشمالية، مما يلزم إيجاد حل جذري لهذه المشكلة بالتعاون مع الجهات المعنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى