الاخبار

تعز.. الأطفال والنساء في مرمى نيران الحوثيين

أصيب طفل بقذيفة مدفعية أطلقتها ميليشيا الحوثيين، مساء الأحد، على أحد الأحياء السكنية شرقي مدينة تعز، جنوبي غرب اليمن.

وقالت مصادر محلية إن الطفل محمد صادق أحمد (12 عاماً) أصيب بشظايا قذيفة أطلقتها الميليشيات الحوثية على حي العسكري شرقي مدينة تعز.

وأضافت أن شظايا القذيفة أصابت الطفل بجروح متفرقة في جسده قبل أن يتم نقله إلى أحد مستشفيات المدينة.

الطفل محمد صادق أحمد في المستشفى

يأتي ذلك بعد ساعات من مقتل امرأة وإصابة أخرى، في حادثتين منفصلتين، على يد ميليشيا الحوثي الانقلابية في محافظة تعز.

وأكدت مصادر محلية لـ”العربية.نت” أن ميليشيا الحوثي الإرهابية شنت قصفاً مدفعياً استهدف قرى سكنية في عزلة السويهري بمديرية مقبنة، غرب تعز.

وأوضحت أن قذيفة هاون أطلقتها الميليشيات الحوثية سقطت على منزل المواطن فيصل الطفيلي، مما أسفر عن مقتل زوجته وإلحاق أضرار بالغة بالمنزل.

في سياق متصل، أفادت مصادر إعلامية بأن امرأة تدعى شفاء، وتلقّب بـ”أم محمد” (في الأربعينيات من عمرها)، أصيبت برصاصتي قناص حوثي في منطقة عصيفرة، شمالي مدينة تعز.

وأضافت أن “أم محمد” كانت تقوم بتوصيل المياه بالقرب من سوق عصيفرة، قبل أن يطلق عليها القناص الحوثي رصاصتين أصابت إحداها إحدى قدميها أعلى الركبة.

وتتعرض أحياء سكنية في تعز للقصف المتكرر من قبل ميليشيات الحوثي المتمركزة في التلال والمرتفعات الجبلية المحيطة بالمدينة.

وقدرت إحصاءات حقوقية مقتل وإصابة 17 ألف و326 مدنياً على يد ميليشيات الحوثي، بينهم 3916 طفلاً و1527 امرأة و1053 مسناً، خلال ستة أعوام في محافظة تعز بفعل القنص والقصف والألغام التي زرعتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى