منوعات

لزيادة إدرار اللبن.. مزرعة تستخدم نظارات الواقع الافتراضي وا


04:00 ص


الخميس 27 يناير 2022

د ب أ–

في تجربة فريدة من نوعها لزيادة إدرار اللبن، وضع مزارع في وسط تركيا سماعات الواقع الافتراضي على رأس اثنتين من أبقاره يوميا، قبل أن يدير تسجيلا لمعزوفة من الموسيقى الكلاسيكية داخل الحظيرة.

ويقول إن الغرض من ذلك هو تهيئتهما لحالة حلب اللبن، إذ ثبت أن سيموفونيات موتسارت وبيتهوفن، حققت نجاحا حتى الآن في زيادة كمية إدرار اللبن.

وهذه المناظر التي تراها البقرتان والأصوات التي تسمعانها، هي جزء من ممارسة جديدة ابتكرها عزت كوتشاك، الذي يربي أبقاره في مدينة قيصري بوسط منطقة الأناضول التركية، لكي يحفزها على زيادة إدرارها للألبان.

وقال كوتشاك لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن نتائج التجربة واعدة.

وأضاف إن كل بقرة تستمتع بمناظر المروج الخضراء التي تبعث في نفسها السكينة والاسترخاء، من خلال النظارات الخاصة بالواقع الافتراضي، ومع إضافة نغمات الموسيقى للمشهد، أسفر ذلك عن إنتاج كل منهما خمسة لترات إضافية من اللبن يوميا منذ الأسبوع الماضي.

وأشار كوتشاك إلى أن رد فعل البقرتين اتسم بالإيجابية البالغة تجاه استخدام نظارات الواقع الافتراضي، وسماع الموسيقى الكلاسيكية التي تذاع طوال اليوم بدرجة صوت منخفضة.

واعتادت البقرتان على هذا الروتين اليومي، بل إنهما ربما تتطلعان لاستمراره، على حد قوله.

وسمع كوتشاك أول مرة عن هذا الأسلوب، عندما قرأ عن أن المزارعين في روسيا يجربونه، وأجرت وزارة الزراعة الروسية منذ نحو عامين، تجارب لاستخدام نظارات الواقع الافتراضي لزيادة إدرار اللبن لدى الأبقار.

وتبلغ تكلفة السماعات الخاصة نحو 2000 ليرة (145 دولارا).

ويأمل أن تستطيع الأبقار الاستمتاع بالإحساس بأنها متواجدة وسط حقل مشمس، برغم أنها في حقيقة الأمر متواجدة داخل حظيرة.

ولدى كوتشاك ثلاث حظائر تحتوي على 180 بقرة، وباستطاعة الأبقار ان تتجول بحرية في مزرعة قيصري .

وقال كوتشاك إنه لا يسمح باستقبال الزوار بالمزرعة حتى لا يزعجوا الأبقار خاصة بعد أن ذاعت قصته، موضحا أنه لا يريد أن تصاب أيا منها بعدوى أي مرض.

وكوتشاك /30 عاما/ مقتنع بأن منهاجه الجديد سيحسن من كميات الألبان الناتجة عن أبقاره، ويسهم أيضا في تحسين نوعيتها.

وأكد كوتشاك أن مشروعه يهدف إلى زيادة الإنتاج، مشيرا إلى أن مزارع تربية الأبقار في مختلف أنحاء العالم، تواجه تكاليف مرتفعة وطلبات متزايدة.

وأوضح أن تكلفة تغذية البقرة في تركيا تبلغ حوالي 80 ليرة يوميا، بينما يبلغ السعر السوقي للتر اللبن الخام نحو خمسة ليرات.

ولكن هناك انتقادات أيضا لهذه التجارب، فأثار البعض تساؤلات أخلاقية حول فوائد الإنتاجية من خلال استخدام الواقع الافتراضي، بدلا من كفالة أن تكون ظروف الواقع المعاش للأبقار هي الأسلوب الأفضل.

ويقول أحمد كمال سنبولات من مجموعة حقوق الحيوان المحلية “هايتاب”، إنه يتعين ألا يعني هذا المنهاج حبس الحيوانات داخل أقفاص، وهو الأمر الذي يرقى إلى مستوى “التعذيب”، وينتهك حقوق الحيوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى