السينما والتلفزيون

“مر عام في لمح البصر”.. رانيا محمود ياسين تُحيي الذكرى الأول


11:51 م


الأربعاء 13 أكتوبر 2021

كتب – هاني صابر:

أحيت الفنانة رانيا محمود ياسين، الذكرى الأولى لرحيل والدها الفنان القدير محمود ياسين، التي توافق غد الخميس 14 أكتوبر.

ونشرت رانيا، صورة والدها، عبر حسابها على إنستجرام، وعلقت: “ومر عام في لمح البصر، وكأنه إمبارح.. رحمة الله عليك يا حبيبي، أسكنك الله فسيح جناته.. غدًا ١٤ أكتوبر وحشتني أوي يا حبيبي، يا رب اجعله ممن قلت فيهم (فرحين بما آتاهم الله من فضله)”.

وتوفي الفنان الكبير محمود ياسين، في 14 أكتوبر 2020 عن عمر ناهز 79 عاما، تاركا من خلفه إرثا فنيا كبيرا.

محمود ياسين من مواليد 2 يونيو 1941 بمدينة بورسعيد، حصل على درجة الليسانس في الحقوق من جامعة عين شمس في عام 1964، وعمل بالمحاماة في بداية حياته العملية، ثم التحق للعمل بالمسرح القومي، وخلال فترة السبعينيات أصبح من نجوم السينما المصرية البارزين من خلال أفلام من أهمها: “الخيط الرفيع، حكاية بنت اسمها مرمر، حب وكبرياء، الرصاصة لا تزال في جيبي”، ومنذ التسعينيات وبداية الألفية الجديدة ازداد عمله بشكل كبير في الدراما التليفزيونية، ومن أعماله الدرامية “أبو حنيفة النعمان، ضد التيار، سوق العصر، العصيان” وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى